الجمعة 24 سبتمبر 2021 08:09 مـ
اليمن مباشر
أخبار اليمن

سقوط ضحايا بجريمة إرهابية استهدفت قوات الحزام الأمني في المسيمير بلحج

اليمن مباشر

أصيب ثلاثة جنود من أفراد قوات الحزام الأمني في المسيمير بمحافظة لحج، إثر إقدام عصابة تقطع على إطلاق النار مستهدفة طقم يقل الجنود في نقطة مشوق بمنطقة وادي الفقير في المسيمير، وتوعدت قوات الحزام الأمني في المسيمير، بملاحقة الجناة ومحاسبتهم.

وقال بيان صادر عن دائرة التوجيه المعنوي والعلاقات العامة - المركز الإعلامي لقوات الحزام الأمني في قطاع المسيمير - لحج: اننا في قيادة قوات الحزام الأمني، قطاع مديرية المسيمير محافظة لحج، ونحن نقف أمام العملية الإرهابية والإجرامية الدنيئة والجبانة التي تعرض له أفرادنا المرابطين في نقطة مشوق، مما أدى إلى جرح ثلاثة منهم إصاباتهم متفاوتة وإعطاب الطقم الأمني الذي كانوا على متنه أثناء أدائهم لواجبهم الوطني المقدس في تأمين المنطقة والخط العام وحماية مصالح وممتلكات المواطنين، وذلك من قبل عناصر إرهابية خارجة عن النظام والقانون وتسعى لإثارة الفوضى وزعزعة الأمن والسكينة والإستقرار.

وأضافت قيادة حزام مسيمير لحج، كما نعرب عن إدانتنا واستنكارنا بشدة هذا العمل الإرهابي والذي يستهدف بدرجة رئيسية منظومة أمن المواطن وإستقرار المديرية برمتها، ويستهدف بالمقام الأخير رجالنا البواسل الذين يسهرون الليالي لحراسة الوطن والذود عن مكاسبه وحماية أمنه واستقراره ويقدمون كل التضحيات في سبيل حفظ حياة وسلامة المواطنين وصون أملاكهم الخاصة والعامة.

واعتبرت هذا الحادث الجبان مؤشراً خطيراً للأعمال الإرهابية المتطرفة التي تسعى من خلالها تلك العناصر والفئات المأزومة والجهات والقوى المأجورة المتضررة من قوة نفوذ سلطة الدولة والنظام والقانون إلى زعزعة الأمن والاستقرار في مناطق المديرية التي تشهد أجواء السكينة والهدوء منذ مدة طويلة، وخلق حالة من الإرباك والفوضى لإدخال البلاد في اتون صراع جانبي لا تحمد عواقبه وإشغال القوات الأمنية عن معركتها الحقيقية والأساسية في تثبيت وبسط الأمن وجرها إلى مربع العنف والصدام، وهذا ما لم ولن يتحقق بفضل الله وفطنة وحنكة ويقظة وجهوزية أبطال قوات الأمن في كل المواقع والنقاط المحصنين ضد هذه المخططات والدسائس والمشاريع الإجرامية.

وتابعت: وتجاه هذه الجريمة البشعة ومكتملة الأركان والعمل الإرهابي الجبان والمقصود والذي يعد محاولة اغتيال واضحة مع سبق الإصرار والترصد لأفراد قواتنا المرابطين لحماية وتأمين المنطقة في نقطة مشوق وعلى رأسهم قائد النقطة "فاروق العقيم والجندي أبو علي" وغيرهم من الرجال الأشاوس الذين تعرضوا للاعتداء الآثم والكمين الغادر أثناء تأديتهم لواجبهم العملي ولمهمة أمنية أوكلت إليهم، فإننا نعبر عن وقوفها التام والكامل إلى جانب أبطالنا البواسل في مواقع العزة والشرف والكرامة وهم يؤدون واجبهم الديني والأخلاقي والوطني المقدس.

وحملت قيادة قوات الحزام الأمني في قطاع المسيمير - لحج، الجهات التي نفذت هذه العملية الإرهابية الغادرة والجبانة المسؤولية الكاملة عن أي ضرر يطال حياة منتسبي قوات الحزام الأمني في جميع النقاط الأمنية خاصة في مناطق وادي الفقير، مطالبة الجهات الأمنية المختصة في محافظة لحج وقيادة المجلس الإنتقالي الجنوبي إدانة هذا الفعل الإرهابي والوقوف إلى جانب قوات الحزام الأمني في ملاحقة وضبط هذه العصابات والخلايا الإجرامية التي وقفت خلف تلك العملية الإرهابية الغادرة ومحاكمتها وإنزال أقصى العقوبات الرادعة بحقها وجعلها عبرة لكل من تسول له نفسه المساس أو العبث بأمن واستقرار الوطن وحياة المواطنين.

كما أكدت أنها ستمضي قدماً في طريق إستئصال آفة الإرهاب من جذورها وبتر ساق المجرمين والبلاطجة، متعهدة بمضاعفة الجهود وتنفيذ المزيد من الحملات والمهام الأمنية الواسعة لتعقب وملاحقة العناصر الإجرامية والمطلوبة لضمان ديمومة حالة الهدوء والاستقرار مهما كلف ذلك من ثمن، داعية كافة أبناء مديرية المسيمير الشرفاء إلى الوقوف وقفة رجل واحد للتصدي لمثل هذه الأعمال المخلة والظواهر الشاذة الخارجة عن القانون والدين والشرع والملة، والعمل على إسناد ومساعدة القوات الأمنية في ملاحقة وضبط العصابات الإجرامية من خلال الإبلاغ عنها وعن مرتكبيها والضرب بيد من حديد لكل من يقف خلفها، حامدة الله على سلامة القياديان العقيم وأبو علي وبقية رفاقهم، متمنية لكل منتسبي الحزام الأمني السلامة والصحة وطول العمر، والخزي والعار للمجرمين الجبناء أعداء الوطن والدين والسلام.