الجمعة 7 أكتوبر 2022 10:46 صـ
اليمن مباشر
عرب وعالم

تبون خلال الإدلاء بصوته: توجد دول لا يرضيها دخول الجزائر الديمقراطية

الرئيس الجزائرى
الرئيس الجزائرى

أدلى الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون بصوته في الانتخابات التشريعية، قائلا إن بعض الدول لا يرضيها أن الجزائر «تدخل الديمقراطية من بابها الواسع»، مضيفًا في مؤتمر صحفي مقتضب عقب الإدلاء بصوته، أن من حق أي شخص أن يقاطع الانتخابات، لكن ما يهمه هو أن ما تفرزه الصناديق يجسد الشرعية.

وذكر «تبون» أنه يجبُ ألا يفرض أي شخص رأيه على الآخر، قائلا إنه متفائل بإقبال الشباب الجزائري على التصويت، مشيرًا إلى أن بلاده تسير على الطريق الصحيح، وأن الانتخابات البلدية ستعقد عما قريب وفقا لقناة «سكاى نيوز».

وفتحت مراكز الاقتراع للانتخابات التشريعية الجزائرية، اليوم، في أول انتخابات برلمانية في الجزائر منذ بدء الحراك الشعبي الذي أطاح بالرئيس السابق، عبد العزيز بوتفليقة.

وبدأت مراكز الاقتراع باستقبال ما يزيد على 24 مليون ناخب لاختيار ممثليهم في المجلس الشعبي الوطني لعهدة تاسعة.

وخصصت الجزائر 13 ألف مركز اقتراع، بالإضافة إلى 61543 مكتب اقتراع داخل البلاد، و357 مكتب اقتراع في الخارج، بالإضافة إلى 139 مكتب متنقل، وفقا لما ذكرته السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات.

وقال عمار بلحيمر، وزير الاتصال الجزائري، الناطق الرسمي باسم الحكومة، اليوم السبت، أإ الانتخابات التشريعية التي انطلقت اليوم في البلاد ترتكز على 3 مبادئ.

وأشار عمار بلحيمر إلى أن هذه المبادئ هي: «إبعاد المال عن السياسة، وأخلقة العمل السياسي باحترام الغير، والاعتماد على البرامج والنقاشات البناءة»، وفقا لقناة «روسيا اليوم».

وأضاف وزير الاتصال أن «الانتخابات ستعيد الاعتبار للمرأة والشباب والكفاءات والتركيبة البشرية للمؤسسات الجديدة»، مردفًَا: «سيكون لنا موعد مقبل مع المؤسسات القاعدية، أي انتخاب المجالس الشعبية الولائية والبلدية.. تكريسا لنفس القيم التي تتسم بنزاهة وشفافية الانتخابات التي ستكذب الاستشرافات الشيطانية لمخابر الفوضى المدمرة».

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الجزائر عبد المجيد تبون الانتخابات التشريعية الجزائرية الحكومة الجزائرية