السبت 17 أبريل 2021 03:31 مـ
اليمن مباشر
أخبار اليمن

سيارات بمكبرات الصوت تجوب شوارع صنعاء طلباً للنجدة وأخرى للتبرع بالدم

اليمن مباشر

 

عقب خسائرها الكبيرة والانكسارات المتوالية في جبهات مأرب، لجأت مليشيات الحوثي الإنقلابية، لاستخدام الزينبيات لجمع أموال كمجهود حربي والحشد وحركت سيارات في شوارع صنعاء تدعو عبر مكبرات الصوت لنجدة الجماعة، وأخرى تبحث عن متبرعين بالدم.

 

وقالت مصادر طبية إن تدفقاً كبيراً لقتلى وجرحى الجماعة يتواصل الى مشافي صنعاء وخرجت غرف الطوارئ في أغلب المستشفيات عن الخدمة جراء تراكم الجثث والجرحى، بالتزامن مع انكسارات هجومها وتزايد كلفة التصعيد الذي تستهدف من خلاله مأرب. بحسب ما نقله موقع "العاصمة أونلاين".

 

وبفعل ذلك خرجت المليشيات عن طورها وبدت أكثر إرتباكاً، حيث لجأت لاستخدام فرق "الزينبيات" التي وزعتهن في مجالس التفرطة النسائية ليقنعن النساء بدفع أبنائهن للقتال في صفوف الجماعة واختلاسهن جبايات لمايسمى بالمجهود الحربي.

 

كما حرّكت المليشيات عدد من السيارات في شوارع صنعاء تدعو عبر مكبرات الصوت الى نجدتها والانضمام للقتال في صفوفها، بينما تجول سيارات اسعاف أخرى بحثاً عن متبرعين بالدم جراء تدفق الجرحى والقتلى وعجز المستشفيات عن استقبال المزيد.

 

في غضون ذلك، قامت مليشيات الحوثي بإلزام المدارس الأهلية بدفع 70 ألف ريال على كل مدرسة، بحجة تمويل قافلة تدعم جبهاتها.

 

وتطورت صراعات داخلية بين القيادات الميدانية والمشرفين للمليشيات الحوثية عقب فشل تعويض الخسائر البشرية بتجنيد جديد، وهو الأمر الذي وصل الى تصفية مشائخ قبائل متواطئين مع الجماعة بتهمة التلكؤ عن حشد مقاتلين.