الثلاثاء 26 يناير 2021 02:23 مـ
اليمن مباشر
تقارير وتحقيقات

ما بين اعتداء وحرق وقتل ... ”اليمن مباشر” يرصد أبرز الجرائم  الأسرية  والقضايا التي هزت الرأي العام في اليمن خلال عام 2020م 

اليمن مباشر


شهد عام 2020 إرتفاع كبير للجريمة في عموم المحافظات اليمنية تتركز ما بين جرائم قتل أسرية وقتل ضد مدنيين شكلت رأي عام، خاصة في المناطق الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي الإنقلابية.

وتنوعت أشكال الجريمة في ظل ارتفاع غير مسبوق لمعدلاتها في أوساط المجتمع اليمني الذي يعيش تحت وطأة حرب قائمة منذ 5 أعوام أنهكت كاهل أفراد المجتمع وفاقمت من الأوضاع المعيشية والاقتصادية.

ونتيجة لارتفاع معدل جرائم القتل الأسرية، حرصنا في اليمن مباشر على رصد أبرزها خلال العام، وذلك للمساهمة في لفت أنظار الباحثين والمحللين في الشأن الاجتماعية لدراسة أسباب هذه الظاهرة التي لم تكن موجودة في اليمن.

وقد شكلت جريمتي قتل رأي عام موحد، وأثارت موجة غضب عارمة بين أوساط المجتمع اليمني، الأولى جريمة قتل عبدالله الاغبري من قبل 5 أشخاص في العاصمة صنعاء بعد تعذيبة بطريقة وحشية، فيما الجريمة الثانية مقتل الشابة العشرينية ختام العشاري أم لـ5 أطفال عقب الإعتداء عليها من قبل عناصر حوثية بقيادة مشرف حوثي في مديرية العدين.

وفيما يلي أبرز الجرائم:

- بدأ عام 2020 بجريمة مقتل زوجة على يد أخو زوجها أمام نظر الأخير في أحد الفنادق بمحافظة عدن ولم يعرف أي تفاصيل أخرى حول الحادثة سوى أنه خلاف أسري.

- أقدم بعد ذلك أحد الأباء على قتل ابنته الحامل ”ضربا ”بعد اختطافها من منزل زوجها وحرق جسدها بالبلاستيك في ريمة، حيث قام الجاني ويدعى عبدالله ناجي السلبي، مع اثنين من أبنائه على اقتحام منزل ابنته أمينة عبدالله البالغة من العمر 27 عاما يوم السبت الماضي والاعتداء عليها بالضرب المبرح قبل قيامة بأخذها الى منزله بالقوة لتفارق الحياة بعد ساعات.

- فيما قامت امرأة بقتل زوجها بضربة في الرأس مستخدمة بلكه بمحافظة إب، حيث قامت بضرب زوجها على رأسه بـ "بلكه" حتى أفقدته الوعي وبعد ذلك قامت بربط عنقه وخنقه وسحبه الى غرفة النوم وبعد التأكد من وفاته قامت بلفه ببطانيه وغادرت منزلهم الكائن بحي المخلولة" بالمدينة القديمة، على إثر خلافات أسرية، ولاذت بالفرار إلى مكان مجهول بعد أن أغلقت المنزل وأوصلت أبناءها إلى منزل شقيق زوجها الساكن في نفس الحي.

- إلى صنعاء أقدم شخص على قتل والده، حيث قام المدعو “محمد محمد لطف الله حتروش” البالغ من العمر25عاما ، بارتكاب جريمة قتل والده المجني عليه محمد لطف الله على حتروش والبالغ من العمر 55عاما .

- سبعيني يقتل نجله بعد أشهر من عودته من السعودية لزيارة أسرته ( محمد غالب السالمي(75عاماً)، من أهالي منطقة مقبل رخمة، أطلق النار من سلاح ” كلاشنكوف على نجله حسن محمد غالب البالغ من العمر (32 عاماً)، ليرديه قتيلاً على الفور.

-يأتي بعد ذلك جريمة أقدم عليها المدعو محمد الشقاقي حيث قام بقتل زوجته وشقيقها في العاصمة صنعاء، وذلك بعد اصابتها بعدد من الطلقات في الرأس والظهر ، وفارقت الحياة في الحال ، كما اطلق الجاني النار على شقيق زوجته المجني عليه " جمال محسن الحداد " -30 عاما- وأصابه بطلقة في الصدر ، وفارق الحياة بعد اسعافه إلى المستشفى.

- وأقدم محمد الكهالي نجل مؤسس شركة الكهالي للصرافة على قتل شقيقيه في منزلهم الكائن بجولة 45 تقاطع شارع خولان بالعاصمة صنعاء، ونشر صور جثثهم على حسابه في فيسبوك، قبل أن تقوم إدارة فيسبوك بحذف الصورة.

-فيما تعرضت زوجة أحد المغتربين في محافظة إب للقتل هي وأخوها واشتهرت في اوساط المجتمع بقضية "أبناء الزنداني" في اغسطس الماضي، حيث أقدمت ام زوجها وابنتها وشقيقين اعتادا ان يرتادا منزلهما على قتل كلاً من هنادي ورعد الزنداني خنقاً ورمي جثتيهما بمنطقة الأكمة، بالمحافظة، في شهر أغسطس الماضي.

-وفي محافظة البيضاء أقدم الجاني الدعو عمار محمد احمد الاجدع يوم الاثنين 12 أكتوبر الماضي وبصورة وحشية لم يسبق لها مثيل على فتح النار على أفراد أسرته وقتل 12 شخصا من اصهاره "اسرة ال عناق" بينهم نساء وأطفال في منطقة الشرية، بالإضافة إلى إصابة 3 من رجال الأمن قبل أن يلوذ بالفرار في جريمة بشعة هزت المحافظة.

- شهدت مديرية وصاب في تاريخ 25 من شهر سبتمبر جريمة أقدم فيها المدعو "عبدالله عبده سريع" من اهالي قرية السلفه عزلة الاثلوث وصاب العالي ذمار على قتل زوجته بدم بارد وتركها تنزف أمام عينه حتى فارقت الحياة.

-وفي ذات المديرية يوم الإثنين 5 أكتوبرالماضي أقدم الجاني "صادق علي حسن الحليقي" على تعذيب زوجته "أفراح صالح عبد الناصر النمر" ليلة كاملة ، ليطلق عليها النار ويرديها قتيلة.

-وفي مديرية الحدا بمحافظة ذمار قام الجاني وهو من أبناء قرية يكار في ذات اليوم الاثنين الخامس من شهر أكتوبر الماضي بأخذ زوجته إلى مزرعتهم في وادي القرية بغرض حصاد نبات الذرة الشامية.
وعند الوصول إلى الوادي قام الجاني بأخذ زوجته إلى داخل المزرعة المغطاة بالذرة الشامية وقام بطعنها عدة طعنات بالجنبية ثم ضربها بالفأس حتى هشم رأسها بطريقة وحشية.

- وبعدها بيومين وفي حادثة أخرى هي الرابعة أقدم الجاني "عمر عبدالله عمر الشرقي" من أبناء محافظة حجة على قتل زوجته الحامل بعد أن عذبها وحاصرها في البيت.

- قام شخص قتل زوجته في قرية العدن بمديرية الشعر، حيث طلب الزوج الجاني لوالدته بأن تقوم بحلب البقرة، لكن والدته اعتذرت لأنها تاعبة؛ ما دفع الزوجة المجني عليها الى الاشفاق على عمتها و والدة زوجها وقامت بحلب البقرة بنفسها، ليحلف الزوج الجاني يمين مغلظ بأن ما تقوم بحلب البقرة الا والدته فردت عليه زوجته قائلة :"أمك تعبانه يا رجال.."، ليقوم مباشرة بإخراج جنبيته، ويباشر زوجته بثلاث طعنات في وجهها، ثم بعد ذلك أخذ سلاحه الآلي وأطلق عليها رصاصة قاتله في وجهها.

- أخ وأبناءه الـ6 يعتدون بالضرب المبرح على الأخت التي تصرخ بشدة في همدان بصنعاء بسبب قطعة أرض، حيث قام المدعو صالح علي عبدالله عايض الحاوري من أبناء قرية الحاوري في مديرية همدان وبمساعدة اولاده الستة قام بالاعتداء على أخته بسبب قطعة أرض.

- شخص يقتل أخيه الأكبر بسبب خلاف أسري في محافظة عمران، حيث قام المدعو هيثم محمد يحيى المنجدي -18 عاما- بارتكاب جريمة قتل المجني عليه يحيى محمد يحيى المنجدي -45 عاما.

- شخص عشريني يقتل والدته، حيث قام المدعو عبده محمد جابر صايغ القطري 25 عاما، بقتل والدته في حجة.

-قيام شخص بذبح ابنة أخية ذات الخمس سنوات في ذمار، و المتهم هو علي محمد حسين الجبري النظامي.

- شخص يدعى ماجد فائد الشعيبي يقتل أخته ويصيب زوجها أمين محمد مكابس، في إب.

- شخص يقتل ابنة عمه بـ 6 طلقات نارية بسبب خلاف أسري في محافظة الضالع، حيث قام المدعو طارق صالح علي الحذيفي بإطلاق 6 طلقات نارية من سلاحه نوع آلي على المجني عليها جواهر صدام صالح علي الحذيفي مما أدى لوفاتها.

جرائم رأي عام الأغبري صنعاء عدن الضالع ريمة ذمار إب